تدريسي في كلية العلوم يشارك ببحث في مؤتمر عالمي في لندن
   |   
مشاركه تدريسي من كليه العلوم بمناقشه أطروحه دكتوراه في جامعه الكوفه
   |   
تدريسية من جامعة البصرة تشارك بعضوية مناقشة أطروحة دكتوراه في جامعة بغداد
   |   
تدريسية من كلية العلوم تشارك في عضوية لجنة مناقشة اطروحة دكتوراه في كلية الآداب في جامعة البصرة
   |   
تدريسي من كلية العلوم يترأس لجنة مناقشة في جامعة الكوفة
   |   
photo 2019 05 03 22 59 23 photo 2019 05 03 22 59 27 photo 2019 05 03 22 59 42
photo 2019 05 03 22 59 38 photo 2019 05 03 22 59 46 photo 2019 05 03 22 59 19
ناقش قسم علم الارض بكلية العلوم /جامعة البصرة اطروحة دكتوراه بعنوان (مسح خرائط حساسية التآكل في منطقة علي الغربي ، شمال شرق محافظة ميسان ، جنوب شرق عراق باستخدام الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافي ) وقد بين الباحث فيها أ.م. علي خالد عباس اهداف هذا العمل وهو تقييم القدرة التنبؤية لثلاثة نماذج إحصائية ثنائية المتغيرات ، ألا وهي Information value و Frequency ratio و Evidential belief function ، في تخطيط حساسية التعرية الاخدودية في شمال شرق محافظة ميسان (حي علي الغربي) في جنوب العراق. تم إعداد خريطة جرد الاخاديد ، والتي تتكون من 21 أخاديد ذات أحجام مختلفة على أساس تفسير المرئيات الفضائية بدعم من المسح الميداني. كانت خريطة جرد الاخاديد على شكل تنسيق مضلعات وقد تم تقسيمها بشكل عشوائي إلى مجموعتين: 14 أخدود لبناء وتدريب نموذج ثنائي المتغير ، والأخاديد السبعة المتبقية استخدمت فيما بعد للتحقق من نتائج هذه النماذج. تم اختيار اثني عشر عاملا من العوامل المؤثرة على أساس توافر البيانات ومراجعة الأدبيات. كانت العوامل المختارة مرتبطة بالصخارية ، والجيومورفولوجيا ، والتربة ، والغطاء الأرضي ، والتضاريس وقد أثبت تحليل أهمية العوامل باستخدام نسبة كسب المعلومات أنه من بين 12 عاملًا مؤثرًا ، ثمانية كانت أكثر أهمية في تطوير الأخاديد (كان متوسط الجدارة أكبر من الصفر. أشارت النتائج إلى أن أعلى معدل للتنبؤ بلغ 82.9٪ تم باستخدام تقنية قيمة المعلومات. اما البقية فكانت لنماذج التنبؤات الثنائية معدلات تنبؤات أكبر من 80٪ ، وبالتالي كانت تعتبر مقدرات جيدة جدًا.الاستنتاج هو أن النماذج ثنائية المتغيرات تقدم تقنيات متقدمة لرسم خريطة تأكل الاخدود.

 

دخول المحررين

دخول المحررين

تسحيل دخول
تسحيل دخول

مواقع صديقة